السبت، 2 مارس، 2013

تخلص من كل مشاكللك

أخرج من إطار المشكلة إلى إطار الحل

كفاك شكوى

كفاك وصفا للمشكلة

كفاك دورانا في دائرة المشكلة فلن تحصد إلا التعب!

كثير من الناس يقعون في هذا الفخ عندما يمرون بمشاكل أو ضغوط في حياتهم ...

يظلون يصفون في المشكلة، وأسباب المشكلة، وأطراف المشكلة، وما ترتب على المشكلة، وماذا أصابهم بعد المشكلة ... ثم ماذا؟

لا يجدون إلا الاكتئاب والنكد والهم الدائم!

انظر كيف تغيرت الأمور!

فقط غيروا النظرة أو بمعنى آخر: "غيروا إطار التفكير" 

الإنسان عندما يمر بمشكلة أو ضغوط فإنه ينظر إليها من خلال إطار أو منظور معين ولكنه إذا قام بتغيير الإطار فإن نظرته للأمور تختلف تماما ويستطيع أن يوجد نفسه في وضع يكون فيه هو المتحكم وليس الظروف.

جرب من الآن استخدام هذا الإطار "إطار النتيجة" كلما وقعت في مشكلة أو تحت ضغط ما.

بدلا من أن تفكر في ماذا حدث وماذا  سيحدث، أخرج نفسك من هذا الإطار "إطار المشكلة" وتخلص من أسئلته وتوقعاته، وفكر في : ماذا أريد؟ ما هو الحل؟ ما هي النتيجة التي أريد أن أحصل عليها؟ وسترى بنفسك كيف تغير تفكيرك وكيف تغيرت حالتك النفسية إلى حالة تساعدك على المواجهة والصمود أمام هذه الضغوط.

يارب يكون الموضوع نال اعجابكم لو خسيت انك استفدت  حاول فى نشرة ليستفيد غيرك 

 

0 التعليقات:

إرسال تعليق

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More